إشتراكى على ضفاف النيل

الاثنين، 8 أكتوبر، 2012

مصر التى رأيت

  • احب مصر..... نعم احب مصر ارضا وشعبا‘ رأيت فيها القوه التى لا تعرف التوقف ولا العرقله ولكن الفساد جعل قوتها مثل النهر الذى لا يعرف التوقف ولكن لا يملك ان يغير مساره نحو اراضى الفقراء ليملأها بالخير والبساتين فهو نهر للأثرياء فقط‘ رأيت منذ الطفوله حين انتقلت من الحضر الى الريف الاضطهاد الذى لا اجد له تفسيرا الا تفسيرا وحيدا وهو صراع الثقافات الى ان تكيفت على البيئه الجديده (الحياه فى الريف) بعد مجهود شاق وطويل طال لسنين ورأيت ايضا ولسنين طويله من المرحله الايتدائيه الى الاعداديه اساتذه ومدرسين مؤمنين ايمانا مطلقا بمبدأ الوهية الاستاذ فله ان يسب الطالب او يقذفه او يضربه او يتحداه وكأنه زميل له فى نفس التخصص وينافسه فى استقطاب التلاميذ لكى يتلقون عنده الدروس الخصوصيه على الرغم من ان التلميذ لاحول له ولا قوه ولا يملك ابدا التحدى او المواجه فهو مجرد طفل يتلقى دروسه على مدار 6حصص ثم ينتهى السجن اليومى ‘ رأيت مناهج دراسيه عقيمة جدا لا تثمن ولاتغنى من جوع تعتمد على الحفظ والتلقين الذى يعلمنا الغباء والرعونه والسفه بصوره احترافيه فتعلمنا الجهل بكل ما تحملها الكلمه من معان ، ورأيت ايضا ولا انكراساتذه ومعلمين يستحقوا فعلا ان يكونوا ورثةالانبيا ‘ فتعلمنا منهم القوه واعمال العقل وفن تدبير الامور ورسخوا مباىء فينا لولاها لتحولنا الى مرتزقه فى كل دروب الدنيا واحوالها ... فتعلمنا منهم الصدق والامانه والحب وراينا على ايديهم الحق حقا فأتبعناه ورأينا الباطل باطل فأجتنبناه....وفى المرحله الثانويه وفتره تحليل الاحاث والتصرفات رأيت زملائى الذين انحصرت احلامهم بين حلم الالتحاق بكليتين هما كلية الطب اوالكليات العسكريه والشرطه فلم ارى زميلا يتمنى ان يكون رساما او فنانا او موسيقى او حقوق او حتى معلم لاحدى العلوم ... الا من رحم ربى ... ورأيت فى تلك المرحله ايضا وفى الوسط الربفى الجميل الذى اعيش فيه رجال وشباب ونساء يلقون بأنفسهم فى احضان النيران المشتعله الناتجه عن حريق بمنازل احد الفلاحين و الناتجه عن اشتعال قش الاسطح الناتج عن شقاوة الاطفال الذين يلعبون بالنيران او بسب اهمال احد اهالى المنزل‘ فتجد اهالى القريه جمعاء يقفون على النيران بأرجلهو وشجاعتهم فى تلك اللحظه لا تعرف ابدا الترنح او الخوف ‘ فيهزمون النار هزيمه منكره ثم يقومون باءصلاح التالف عن الحريق بأيدلوجيه جماعيه جميله ممتلئه بروح الفريق................ ‘ انتقالا بعد ذلك الى مرحلةالتعليم الجامعى والتى يلقى فيها منجنيق التنسق الجامعى الطالب الى كليات غالبا ماتكون متناقضه تماما مع موهبته او اتجاهاته العلميه او الثقافيه ‘ وفى تلك الفتره يقع كثير من الطلاب بين فكى الاكتئاب والاحباط ايمانا منهم بالمستقبل المظلم والذى ينتظرهم بفارغ الصبر‘ وبعد الانتهاء من المرحله الجامعيه وبعد ان تعلمت الحقوق فى بلد يهضم فيها الحقوق رأيت واكتمل عندى الجهل الى اقصى درجه واغلب الزملأ من فبل ومن بعد ومعى ‘ رأيت شعب يعانى من الاميه السياسيه( شاغلهم الشاغل هو لقمة العيش ) وانتشرت الاعمال غير المشروعه وانتشار المخدرات والاتجار فيها وانتشارالسرقه والتباهى بها ‘ ورأيت جيوش جراره من المتعطلين ورأيت بصوره كبيره جداجدا من هم فى ادنى من الفقر شئنا وحياتا ورأيت ساكنى القبور فى الوقت الذى ارى فيه اكثر من مليون شقه لاساكن فيها ينتظر الرأسماليون المتعفنون اصحابها الفرصه الذهبيه لبيعها بأعلى سعر ممكن لأن الغرض هو تحقيق اعلى ربح ممكن (ربح لا يعرف دينا ولا اخلاق )‘ رأيت طوابير الخبز كيوم الحشر والحساب ‘ رأيت المرض يلاحقنى فى كل مكان ‘ ورأيت ممدوح اسماعيل وهشام طلعت مصطفى (المستذئبون ومصاصى الدماء ) ‘ رأيت الازمه الرأسماليه العالميه وهذيمة الرأسمليين المنكره وانتصار الاشتراكيه ............ للأسف هذه هى الحقيقه ايجابيات محدوده وسلبيات لا حصر لها اغار عليكى يامصر واشتاق على احضانك دائما لانك ملكا لكل اولادك وليس لفئه قليله منك

غير لائق اجتماعيا

تلك مقوله نسمعها دائما عندما لا تجد بعض الجهات السياديه مبررا من عدم قبول متقدم لوظيفه فيها وخاصة اذا كان المتقدم فقيرا او ذو اب فلاح او عامل مما يسفر عن انتحار بعض المتقدمين فى تلك الجهات لأن ذلك يسبب للمتقدم مرض اكتئاب شديد يصل الى حد الانتحار‘ على الرغم من ان هذا المتقدم وهو ابن الفلاح هو اكثر وطنيه وانتماء الى وطنه وارضه ومجتمعه لانه يوما ما قام برى ارضه فأنبتت زرعا وقام بتقليم ارضه وتصبب عرقا وسقط العرق فى احضان ارضه فروها من مجهوده الدافىء المشبع بالأنتماء والمبادىء فالارض عنده مثل الشرف والتخلى عنها كالتخلى عن عرضه فضلا عن القيمه الاقتصاديه التى يفيد بها البلاد من مزارعته ‘ وعندما يصاب بجرح نتيجة اصابه ما فاءن الدم المنذوف هو الذى يرسم حدود ملكيته الزراعية ----- ننتقل بعد ذلك الى العامل ابو المتقدم هو الطاقه وقوة الانتاج ولذلك فاءنه من اهم عناصر المجتمع فلماذا لا يحق لابنه ان يلتحق ‘ فعلى سبيل المثال -لا الحصر -ماذا يحدث لو توقف العمال فى مصانعهم عن العمل ولو ليوم واحد ؟ كم سيتسببون فى نسبة الخسائر؟ الا انهم يجدون فى مصانعهم بيتهم الثانى ونرد لهم الجميل بأن نحرم اولادهم من الالتحاق فى تلك الجهات وغالبا ما تخسر هذه الجهات هؤلأ الكوادر عن طريق حرمانهم من الالتحاق وجعل الوساطه والمحسوبيات هى الفيصل فى تلك الامور وهى شريعتهم فى اختيار ابنائهم الذين سيعملون معهم وسيحلون محلهم فى يوم من الايام‘ على المسئوليين ان يعيدوا النظر فى تلك الامور وان ينظرون الى كل افراد المجتمع نظرة حق وعدل ومساواه فالناس جميعا سواسيه كأسنان المشط فلا فرق بين المزارع الفقير والوزير او ابن الحضر وابن الريف ‘ وختاما اقول انه ليس من العيب ان نخطىء ولكن من العيب ان نتمادى فى الخطا



الجمعة، 25 ديسمبر، 2009

قانون الضريبه على العقارات

باسم الشعب
رئيس الجمهورية
قرر مجلس الشعب القانون الآتي نصه، وقد أصدرناه:

المادة الأولى
يعمل في شأن الضريبة على العقارات المبنية بأحكام القانون المرافق.
المادة الثانية
مع مراعاة حكم المادة التاسعة من هذا القانون، يلغى ما يأتي:
المرسوم بقانون (61) لسنة 1931م الخاص بتحصيل أجور الخفراء.
القانون رقم (56) لسنة 1954م في شأن الضريبة على العقارات المبنية.
قرار رئيس الجمهورية بالقانون رقم (46) لسنة 1968م بتحصيل ضريبة العقارات المبنية المفروضة بالقانون رقم (56) لسنة 1954م باستثناء من أحكام القانون رقم (169) لسنة 1961م المشار إليه.
المواد أرقام (51 بالبنود أولاً وثانيًا وثالثًا)، و(69 البنود 1، 2) من قانون نظام الإدارة المحلية الصادر بالقانون رقم (43) لسنة 1979م.
القانون رقم (154) لسنة 2002م باستمرار العمل بالتقدير العام الأخير للقيمة الإيجارية للعقارات المبنية المتخذة أساسًا لحساب الضريبة حتى 31/12/2010م.
المواد (38، 40، 43، 44) من قانون الضريبة على الدخل الصادر بالقانون رقم (91) لسنة 2005م.
كما يلغي كل نص يخالف أحكام هذا القانون.
المادة الثالثة
يستبدل بنصوص المواد (37، 39، 45، 46) من قانون الضريبة على الدخل الصادر بالقانون رقم (91) لسنة 2005م المواد الآتية:
مادة (37):
"تشمل الإيرادات الخاضعة للضريبة ما يأتي:
إيرادات العقارات المبنية المؤجرة وفقًا لأحكام القانون المدني.
إيرادات الوحدات المفروشة".
مادة (39):
"يحدد الإيراد الخاضع للضريبة المحقق من تأجير العقارات المبنية أو جزء منها وفقًا لأحكام القانون المدني على أساس الأجرة الفعلية، مخصومًا منه 50% مقابل جميع التكاليف والمصروفات".
مادة (45):
"يستنزل ما سدده الممول من الضرائب العقارية من الضريبة المستحقة عليه طبقًا لأحكام الباب الخامس من الكتاب الثاني من هذا القانون، وبما لا يزيد على هذه الضريبة".
مادة (46):
"لا يسري أحكام المادة (39) من هذا القانون على العقارات المبنية الداخلة ضمن أصول المنشأة أو الشركة".
المادة الرابعة
يعفى كل مكلف بأداء الضريبة على العقارات المبنية من أداء جميع مبالغ الضريبة المستحقة على عقاراته المبنية، وذلك عن الفترات الضريبية السابقة على تاريخ العمل بهذا القانون وما يرتبط بتلك الضريبة من غرامات أو ضرائب إضافية وغيرها. بشرط ألا يكون المكلف بأداء الضريبة قد سبق تسجيله بدفاتر أجهزة الضرائب العقارية. وأن يتقدم بإقرار وفقًا للمادة (14) من القانون المرفق وذلك خلال سنة من تاريخ العمل به.
المادة الخامسة
تنقضي الخصومة في جميع الدعاوى التي لم يفصل فيها بحكم بات، والمقيدة أو المنظورة لدى جميع المحاكم على اختلاف درجاتها قبل أول يناير سنة 2008م بين المصلحة والمكلفين بأداء الضريبة والتي يكون موضوعها الخلاف في تقدير القيمة الإيجارية المتخذة أساسًا لحساب الضريبة على العقارات المبنية، وذلك إذا كانت القيمة الإيجارية السنوية محل النزاع لا تجاوز ألفي جنيه، وتمتنع المطالبة بما لم يسدد من ضرائب تتعلق بهذه الدعاوى.
وفي جميع الأحوال لا يترتب على انقضاء الخصومة حق للمكلف بأداء الضريبة في استرداد ما سبق أن سدده تحت حساب الضريبة المستحقة على القيمة الإيجارية المتنازع عليها.
وذلك كله ما لم يتمسك المكلف بأداء الضريبة باستمرار الخصومة في الدعوى بطلب يقدم إلى المحكمة المنظورة لديها الدعوى خلال ستة أشهر من تاريخ العمل بهذا القانون.
المادة السادسة
في غير الدعاوى المنصوص عليها في المادة السابقة من هذا القانون يكون للمكلفين بأداء الضريبة على العقارات المبنية في المنازعات القائمة بينهم وبين المصلحة والمقيدة أو المنظورة أمام المحاكم على اختلاف درجاتها قبل أول يناير سنة 2008م طلب إنهاء تلك المنازعات خلال سنة من تاريخ العمل بهذا القانون مقابل أداء نسبة من الضريبة والمبالغ الأخرى المستحقة على القيمة الإيجارية السنوية المتنازع عليها وفقًا للشرائح الآتية:
(10%) من قيمة الضريبة على العقارات المبنية والمبالغ الأخرى المستحقة على القيمة الإيجارية السنوية المتنازع عليها إذا لم تجاوز القيمة الإيجارية عشرين ألف جنيه.
(20%) من قيمة الضريبة والمبالغ الأخرى المستحقة على القيمة الإيجارية السنوية المتنازع عليها إذا تجاوزت القيمة الإيجارية عشرين ألف جنيه، وذلك بعد سداد النسبة المنصوص عليها في البند (1).
ويترتب على وفاء المكلف بأداء الضريبة المقررة وفقًا للبندين السابقين براءة ذمته من قيمة الضريبة والمبالغ الأخرى المتنازع عليها، ويحكم بانتهاء الخصومة في الدعوى إذا قدم المكلف بأداء الضريبة إلى المحكمة ما يفيد ذلك الوفاء.
وفي جميع الأحوال لا يترتب على انقضاء الخصومة حق للمكلف بأداء الضريبة في استرداد ما سبق أن سدده تحت حساب الضريبة المتنازع عليها.
المادة السابعة
للممولين المكلفين بأداء الضريبة في التظلمات المقدمة قبل أول يناير سنة 2008م إلى مجالس المراجعة المنصوص عليها في المادة (16) من القانون رقم (56) لسنة 1954م من قرارات لجان التقدير، أن يطلبوا خلال ستة أشهر من تاريخ العمل بهذا القانون، حفظ التظلمات المقدمة منهم مقابل أداء نسبة من الضريبة والمبالغ الأخرى المستحقة على القيمة الإيجارية النسوية المتظلم منها وفقًا للشرائح الآتية:
(10%) من قيمة الضريبة على العقارات المبنية والمبالغ الأخرى المستحقة على القيمة الإيجارية السنوية المتظلم منها إذا لم تجاوز القيمة الإيجارية عشرين ألف جنيه.
(20%) من قيمة الضريبة والمبالغ الأخرى المستحقة على القيمة الإيجارية السنوية المتظلم منها إذا تجاوزت القيمة الإيجارية عشرين ألف جنيه، وذلك بعد سداد النسبة المنصوص عليها في البند (1).
ولا يترتب على حفظ التظلم حق للمكلف بأداء الضريبة في استرداد ما سبق أن سدده طبقًا للتقدير المتظلم منه.
وتحفظ بقوة القانون التظلمات المشار إليها إذا كانت مقدمة من الحكومة.
المادة الثامنة
يصدر وزير المالة اللائحة التنفيذية للقانون المرافق خلال ستة أشهر من تاريخ نشره في الجريدة الرسمية، وإلى أن تصدر هذه اللائحة يستمر العمل باللوائح والقرارات المعمول بها حاليًا فيما لا يتعارض مع أحكام هذا القانون والقانون المرافق.
المادة التاسعة
ينشر هذا القانون في الجريدة الرسمية، ويعمل به من اليوم التالي لتاريخ نشره، مع مراعاة ما يأتي:
تستحق الضريبة المربوطة وفقًا لأحكام القانون المرافق اعتبارًا من أول يناير للسنة التالية التي بدأ فيها إجراءات الربط.
يعمل بالمادتين الثانية والثالثة من هذا القانون اعتبارًا من تاريخ استحقاق الضريبة المربوطة وفقًا لأحكام القانون المرافق طبقًا لحكم البند السابق.
يبصم هذا القانون بخاتم الدولة، وينفذ كقانون من قوانينها.
قانون الضريبة على العقارات المبنية
الباب الأول أحكام عامة
مادة (1):
في تطبيق أحكام هذا القانون يقصد بالألفاظ التالية المعنى المبين أمام كل منها:
الضريبة: الضريبة على العقارات المبنية.
الوزير: وزير المالية.
المصلحة: مصلحة الضرائب العقارية.
المحافظ: المحافظ المختص الذي يقع العقار المبني في دائرة محافظته.
مادة (2):
المكلف بأداء الضريبة هو مالك العقار المبني أو من له عليه حق عيني بالانتفاع أو بالاستغلال، سواء كان شخصًا طبيعيًا أو اعتياديًا، ويكون الممثل القانون للشخص الاعتباري أو الشخص الطبيعي غير كامل الأهلية مكلفًا بأداء الضريبة نيابة عن من يمثله.
مادة (3):
تستحق الضريبة في الأول من يناير من كل عام.
مادة (4):
تقدر القيمة الإيجارية السنوية للعقارات المبنية طبقًا لأحكام هذا القانون، ويعمل بذلك التقدير لمدة خمس سنوات، على أن يعاد ذلك التقدير فور انتهائها، ويجب الشروع في إجراءات الإعادة قبل نهاية كل فترة بمدة سنة على الأقل، وثلاث سنوات على الأكثر، وتحدد اللائحة التنفيذية إجراءات إعادة التقدير.
وتسري القيمة الإيجارية والإعفاءات المقررة للعقارات المبنية الخاضعة لنظم تحديد الأجرة وفقًا لأحكام القانونين رقمي (49) لسنة 1977م في شأن تأجير وبيع الأماكن وتنظيم العلاقة بين المؤجر والمستأجر و(136) لسنة 1981م في شأن بعض الأحكام الخاصة بتأجير وبيع الأماكن وتنظيم العلاقة بين المؤجر والمستأجر، والقوانين الخاصة بإيجار الأماكن الصادرة قبلهما، على أن يعاد تقدير القيمة الإيجارية لتلك العقارات فور انقضاء العلاقة الإيجارية بإحدى الطرق القانونية.
مادة (5):
لا يجوز أن يترتب على إعادة التقدير الخمسي زيادة القيمة الإيجارية للعقارات المبنية المستعملة في أغراض السكن عن 30% من التقدير الخمسي السابق، وعلى 45% من التقدير الخمسي السابق بالنسبة للعقارات المبنية المستعملة في غير أغراض السكن.
مادة (6):
يكون دين الضريبة وفقًا لهذا القانون واجب الأداء في مقر مديريات الضرائب العقارية بالمحافظات والمأموريات التابعة لها دون حاجة إلى مطالبة في مقر الدين.
مادة (7):
يختص القضاء الإداري دون غيره بالفصل في المنازعات التي تنشأ عن تطبيق أحكام هذا القانون.
الباب الثاني نطاق سريان الضريبة وسعرها
مادة (8):
تفرض ضريبة سنوية على العقارات المبنية أيًا كانت مادة بنائها وأيًا كان الغرض الذي تستخدم فيه، دائمة أو غير دائمة، مقامة على الأرض أو تحتها أو على الماء، مشغولة بعوض أو بغير عوض سواء أكانت تامة ومشغولة أو تامة وغير مشغولة أو مشغولة على غير إتمام، وتحدد اللائحة التنفيذية إجراءات حصر العقارات المبنية.
وتسري الضريبة على جميع العقارات المبنية وما في حكمها في جميع أنحاء البلاد.
مادة (9):
يعتبر في حكم العقارات المبنية ما يأتي:
العقارات المخصصة لإدارة واستغلال المرافق العامة التي تدار بطريق الالتزام أو الترخيص بالاستغلال أو بنظام حق الانتفاع سواء كانت مقامة على أرض مملوكة للدولة أو للملتزمين أو المستغلين أو المنتفعين، وسواء نص أو لم ينص في العقود المبرمة معهم على أيلولتها للدولة في نهاية العقد أو الترخيص.
الأراضي الفضاء المستغلة سواء كانت ملحقة بالمباني أو مستقلة عنها، مسورة أو غير مسورة.
التركيبات التي تقام على أسطح أو واجهات العقارات إذا كانت مؤجرة أو كان التركيب مقابل نفع أو أجر.
مادة (10):
مع عدم الإخلال بأحكام قانون الزراعة رقم (53) لسنة 1966م وتعديلاته، تسري الضريبة على العقارات المبنية المقامة على الأراضي الزراعية على أن ترفع عن الأراضي المقام عليها تلك العقارات ضريبة الأطيان.
وتحدد اللائحة التنفيذية الإجراءات المنظمة لذلك.
مادة (11):
لا تخضع للضريبة:
العقارات المبنية المملوكة للدولة والمخصصة لغرض ذي نفع عام.
وكذا العقارات المبنية المملوكة للدولة ملكية خاصة على أن تخضع للضريبة من أول الشهر التالي لتاريخ التصرف فيها للأفراد أو الأشخاص الاعتبارية.
الأبنية المخصصة لإقامة الشعائر الدينية أو لتعليم الدين.
العقارات المبنية التي تنزع ملكيتها للمنفعة العامة، وذلك من تاريخ الاستيلاء الفعلي بواسطة الجهات التي نزعت ملكيتها.
مادة (12):
يكون سعر الضريبة 10% من القيمة الإيجارية السنوية للعقارات الخاضعة للضريبة، وذلك بعد استبعاد 30% من هذه القيمة بالنسبة للأماكن المستعملة في أغراض السكن، و32% بالنسبة للأماكن المستعملة في غير أغراض السكن، وذلك مقابل جميع المصروفات التي يتكبدها المكلف بأداء الضريبة بما في ذلك مصاريف الصيانة.
ويستهدي في تحديد الضريبة بالمؤشرات الواردة بالجدولين المرفقين بهذا القانون.

الباب الثالث الحصر والتقدير والطعن
الفصل الأول: الحصر والتقدير
مادة (13):
تشكل في كل محافظة لجان تسمى "لجان الحصر والتقدير" تختص بحصر وتقدير القيمة الإيجارية للعقارات المبنية على أساس تقسيمها نوعيًا في ضوء مستوى البناء والموقع الجغرافي والمرافق المتصلة بها، على النحو الذي تنظمه اللائحة التنفيذية، ويصدر بتشكيل اللجان قرار من الوزير بالاتفاق مع الوزير المختص بالإسكان.
وتشكل هذه اللجان برئاسة مندوب عن المصلحة، وعضوية مندوب من كل من وزارتي المالية والإسكان واثنين من المكلفين بأداء الضريبة في نطاق اختصاص كل لجنة يختارهما المحافظ بناء على ترشيح المجلس الشعبي المحلي للمحافظة. وتحدد اللائحة التنفيذية أسلوب وإجراءات عمل هذه اللجان ونطاق اختصاص كل منها.
مادة (14):
على كل مكلف بأداء الضريبة على العقارات المبنية أن يقدم إلى مأمورية الضرائب العقارية الواقع في دائرتها العقار إقرارًا في المواعيد الآتية:
أ- في حالة الحصر الخمسي يقدم الإقرار في النصف الثاني من السنة السابقة للحصر عن كل من العقارات التي يمتلكها أو ينتفع بها.
ب- في حالة الحصر السنوي يقدم الإقرار في موعد أقصاه نهاية شهر ديسمبر من كل سنة عن كل ما يأتي:
1- العقارات المستجدة.
2- الأجزاء التي أضيفت إلى عقارات سبق حصرها.
3- العقارات التي حدثت في أجزائها أو في بعضها تعديلات غيرت من معالمها أو من كيفية استعمالها بحيث تؤثر على قيمتها الإيجارية تأثيرًا محسوسًا.
4- العقارات والأراضي الفضاء المستقلة عنها التي زال عنها سبب الإعفاء.
وتحدد اللائحة التنفيذية البيانات التي يجب أن يشتمل عليها الإقرار.
مادة (15):
تعلن تقديرات القيمة الإيجارية التي تقررها اللجان المشار إليها في المادة (13) من هذا القانون بعد اعتمادها من الوزير أو من يفوضه في الأماكن التي تحددها اللائحة التنفيذية، كما ينشر بالجريدة الرسمية عن إتمام هذه التقديرات.
ويجب إخطار كل مكلف بالتقديرات المشار إليها بكتاب موصي عليه بعلم الوصول على العنوان الثابت بمأموريات الضرائب العقارية أو بالإقرار المقدم منه.
الفصل الثاني: الطعن على تقديرات القيمة الإيجارية
مادة (16):
للمكلف بأداء الضريبة الحق في الطعن على تقدير القيمة الإيجارية للعقار أو جزء منه خلال الستين يومًا التالية لتاريخ الإعلان طبقًا للمادة (15) من هذا القانون، وذلك بطلب يسلم لمديرية الضرائب العقارية الواقع في دائرتها العقار أو إحدى المأموريات التابعة لها مقابل إيصال أو بكتاب موصي عليه بعلم الوصول يرسل إلى المديرية على أن يؤدي الطاعن مبلغًا مقداره خمسون جنيهًا كتأمين لنظر طعنه يرد إليه عند قبول الطعن موضوعًا.
ولمديريات الضرائب العقارية بالمحافظات الطعن على هذه التقديرات في الميعاد المنصوص عليه في الفقرة السابقة إذا رأت أن تقدير القيمة الإيجارية للعقار أو جزء منه أقل من القيمة الحقيقية، وذلك بمذكرة يقدمها مدير مديرية الضرائب العقارية إلى الوزير أو من يفوضه.
مادة (17):
تفصل في الطعن لجنة أو أكثر تسمى (لجنة الطعن) تشكل بقرار من وزير في كل محافظة برئاسة أحد ذوي الخبرة من غير العاملين الحاليين أو السابقين بالمصلحة، وعضوية أحد العاملين بجهة ربط وتحصيل الضريبة، وممثل لوزارة الإسكان واثنين من المهندسين الاستشاريين في المجال الإنشائي أو من ذوي الخبرة في مجال تصميم العقارات المبنية يختارهما المحافظ بناء على ترشيح المجلس الشعبي المحلي للمحافظة.
ولا يجوز الجمع بين عضوية لجان الحصر والتقدير ولجان الطعن.
ولا يكون انعقاد اللجنة صحيحًا إلا بحضور أربعة أعضاء من بينهم الرئيس، وتصدر قرارات اللجنة بأغلبية أصوات الحاضرين، وعند التساوي يرجح الجانب الذي فيه الرئيس، ويجب أن تصدر اللجنة قرارها خلال ثلاثين يومًا من تاريخ تقديم الطعن ويكون نهائيًا.
وتبين اللائحة التنفيذية إجراءات عمل لجان الطعن.

الباب الرابع الإعفاء من الضريبة ورفعها
مادة (18):
تعفى من الضريبة:
الأبنية المملوكة للجمعيات المسجلة وفقًا للقانون والمنظمات العمالية المخصصة لمكاتب إدارتها أو ممارستها الأغراض التي أنشئت من أجلها.
المؤسسات التعليمية والمستشفيات والمستوصفات والملاجئ والمبرات.
المقار المملوكة للأحزاب السياسية والنقابات المهنية بشرط أن يتم استخدامها في الأغراض المخصصة لها.
كل وحدة في عقار مستعملة في أغراض السكن تقل في قيمتها الإيجارية السنوية عن 6000 (ستة آلاف) جنيه على أن يخضع ما زاد للضريبة.
(هـ) الأحواش ومباني الجبانات.
أبنية مراكز الشباب والرياضة المنشأة وفقًا للقوانين المنظمة لها.
العقارات المملوكة للجهات الحكومية الأجنبية بشرط المعاملة بالمثل فإذا لم يكن للضريبة مثيل في أي من الدول الأجنبية جاز للوزير بعد أخذ رأي وزير الخارجية إعفاء العقارات المملوكة لها من الضريبة.
العقارات المخصصة لمنفعة الأراضي الزراعية المحيطة بها.
الدور المخصصة لاستخدامها في مناسبات اجتماعية دون استهداف الربح.
وإذا زالت عن أي عقار أسباب الإعفاء من الضريبة وجب على المكلف بأدائها تقديم إقرار للمأمورية الواقع في دائرتها العقار، وذلك خلال ستين يومًا من تاريخ زوال سبب الإعفاء لإعادة ربط العقار بالضريبة اعتبارًا من أول يناير من السنة التالية لتاريخ زوال سبب الإعفاء منه.
وتحدد اللائحة التنفيذية إجراءات تطبيق أحكام هذه المادة.
مادة (19):
ترفع الضريبة في الأحوال الآتية:
إذا أصبح العقار معفيًا طبقًا للمادة (18) من هذا القانون.
إذا تهدم أو تخرب العقار كليًا أو جزئيًا إلى درجة تحول دون الانتفاع بالعقار كله أو جزء منه.
إذا أصبحت الأرض الفضاء المستقلة عن العقارات المبنية غير مستقلة.
ويكون رفع الضريبة عن العقار كله أو جزء منه بحسب الأحوال.
مادة (20):
ترفع الضريبة في الأحوال المنصوص عليها في المادة (19) بناء على طلب من المكلف بأداء الضريبة، وذلك اعتبارًا من أول الشهر الذي قدم فيه الطلب وحتى التاريخ الذي يزول فيه سبب الرفع، ولا يقبل طلب الرفع إلا إذا أودع الطالب تأمينًا مقداره خمسون جنيهًا، وما يدل على أداء آخر قسط مستحق من الضريبة وقت تقديم الطلب، على أن يرد مبلغ التأمين له إذا قبل طلبه.
وتحدد اللائحة التنفيذية إجراءات الرفع.
مادة (21):
تتولى لجان الحصر والتقدير النظر والفصل في طلبات رفع الضريبة، ويجوز للطالب الطعن في قرار اللجنة خلال ثلاثين يومًا من تاريخ إخطاره بالقرار، وذلك أمام لجنة الطعن المنصوص عليها في المادة (17) من هذا القانون، وعلى اللجنة إصدار قرارها في الطعن خلال ثلاثين يومًا من تاريخ تقديمه.
مادة (22):
إذا زالت عن عقار أسباب رفع الضريبة وجب على المكلف بأدائها أن يخطر مأمورية الضرائب العقارية المختصة خلال ستين يومًا من تاريخ زوال سبب الرفع لإعادة ربط الضريبة التي كانت مفروضة قبل الرفع، وذلك اعتبارًا من أول السنة التالية للسنة التي زال فيها سبب الرفع وحتى نهاية المدة المقررة للتقدير.
الباب الخامس تحصيل الضريبة
مادة (23):
تحصل الضريبة المستحقة وفقًا لهذا القانون على قسطين متساويين يستحق الأول منهما حتى نهاية شهر يونيو، ويستحق الثاني حتى نهاية شهر ديسمبر من ذات السنة، ويجوز للممول سداد كامل الضريبة في ميعاد سداد القسط الأول.
وتقسط الضريبة التي يتأخر ربطها عن وقت استحقاقها لأي سبب على مدة مساوية لمدة التأخير.
مادة (24):
يكون المستأجرون مسئولين بالتضامن عن أداء الضريبة، مع المكلفين بأدائها، وذلك في حدود الأجرة المستحقة عليهم وبعد إخطارهم بذلك بخطاب موصي عليه بعلم الوصول، وتعتبر قسائم تحصيل الضريبة وملحقاتها التي تسلم إليهم بمثابة إيصال من المكلف بأداء الضريبة في حدود ما تم تحصيله، وبمثابة إيصال من المكلف باستيفاء الأجرة في حدود ما أداه المستأجر.
مادة (25):
يتبع في تحصيل الضريبة والمبالغ الأخرى المستحقة بمقتضى هذا القانون أحكام القانون رقم (308) لسنة 1955م بشأن الحجز الإداري، وذلك دون الإخلال بحق المصلحة في اتخاذ إجراءات تحصيلها بطريق الحجز القضائي طبقًا لقانون المرافعات المدنية والتجارية.
مادة (26):
للخزانة العامة فيما يختص بتحصيل الضريبة والمبالغ الأخرى المستحقة بمقتضى هذا القانون حق الامتياز على العقارات المبنية المفروض عليها الضريبة، وعلى أجرة هذه العقارات، وعلى المنقولات المملوكة للمكلف بأداء الضريبة والموجودة في العقار.
مادة (27):
يستحق مقابل تأخير على ما لا يتم أداؤه من الضريبة وفقًا لهذا القانون وذلك اعتبارًا من أول يناير التالي للسنة المستحق عنها الضريبة.
ويحسب مقابل التأخير على أساس سعر الائتمان والخصم المعلن من البنك المركزي في الأول من يناير السابق على ذلك التاريخ مضافًا إليه 2% مع استبعاد كسور الشهر والجنيه وذلك عن فترة التأخير، ولا يترتب على الطعن أو الالتجاء إلى القضاء وقف استحقاق هذا المبلغ.
ويعامل مقابل التأخير على المبالغ المتأخرة معاملة دين الضريبة.
مادة (28):
تؤول حصيلة الضرائب العقارية والمبالغ المقررة في هذا القانون للخزانة العامة يخصص للمحافظات 25% من حصيلة الضريبة المحصلة في نطاق كل محافظة وبما لا يقل عما تم تحصيله من هذه الضريبة في العام المالي 2006/2007م ويجوز عند الاقتضاء تعديل هذه النسبة بالزيادة بقرار من رئيس مجلس الوزراء بناءً على عرض من وزير المالية.
مادة (29):
تتحمل الخزانة العامة الضريبة المستحقة على المكلف بأدائها وفقًا لأحكام هذا القانون، وذلك إذا طرأت تغيرات اجتماعية على المكلف أو ورثته من شأنها عدم القدرة على الوفاء بدفع الضريبة.
وتحدد اللائحة التنفيذية الإجراءات اللازمة لتطبيق الفقرة السابقة.
الباب السادس العقوبات
مادة (30):
يعاقب بغرامة لا تقل عن مائتي جنيه ولا تجاوز ألفي جنيه كل من امتنع عن تقديم الإقرار المنصوص عليه في المادة (14) من هذا القانون أو قدمه متضمنًا بيانات غير صحيحة تؤثر بما لا يجاوز 10% من دين الضريبة.
وفي جميع الأحوال تضاعف الغرامة المنصوص عليها في حالة العود إلى ارتكاب ذات المخالفة خلال ثلاث سنوات.
مادة (31):
مع عدم الإخلال بأي عقوبة أشد ينص عليها قانون العقوبات أو أي قانون آخر، يعاقب بغرامة لا تقل عن ألف جنيه ولا تجاوز خمسة آلاف جنيه بالإضافة إلى تعويض يعادل مثل الضريبة التي لم يتم أداؤها كل ممول خالف أحكام هذا القانون بقصد التهرب من أداء الضريبة المستحقة عليه في الحالات الآتية:
أ- تقديم أوراق أو مستندات غير صحيحة أو مزورة للجنة الحصر والتقدير أو للجنة الطعن أو إبداء بيانات على غير الواقع أو الحقيقة عند الحضور للمناقشة أمام هذه اللجان بقصد التأثير على قرارتهما.
ب- تقديم مستندات غير صحيحة بقصد الاستفادة بإعفاء من الضريبة بدون وجه حق.
جـ- الامتناع عن تقديم الإقرار بزوال سبب الإعفاء من الضريبة.
د- تقديم مستندات غير صحيحة من شأنها إصدار قرار برفع الضريبة دون وجه حق.
مادة (32):
لا يجوز رفع الدعوى الجنائية عن الجرائم المنصوص عليها في المواد السابقة أو اتخاذ أي إجراء من إجراءات التحقيق فيها إلا بناء على طلب كتابي من الوزير أو من يفوضه.
مادة (33):
للوزير أو من يفوضه التصالح في الجرائم المشار إليها في المواد السابقة في أي حالة تكون عليها الدعوى ولو بعد صدور حكم بات فيها، وذلك مقابل أداء مبالغ الضريبة المستحقة ومقابل التأخير المقرر في المادة (27) من هذا القانون بالإضافة إلى التعويض المنصوص عليه في المادة (31) منه.
ويترتب على التصالح انقضاء الدعوى الجنائية والآثار المترتبة عليها، وتأمر النيابة العامة بوقف تنفيذ العقوبة إذا تم التصالح أثناء تنفيذها.
مادة (34):
يكون للعاملين في مجال تطبيق أحكام هذا القانون الذين يصدر بتحديدهم قرار من وزير العدل بالاتفاق مع الوزير، صفة مأموري الضبط القضائي فيما يتعلق بإثبات ما يقع مخالفًا لأحكام هذا القانون ولائحته التنفيذية والقرارات الأخرى الصادرة تطبيقًا له، واتخاذ الإجراءات المقررة في هذا الشأن.
مادة (35):
يتم نقل العاملين بمديريات الضرائب العقارية وما يتبعها بالمحافظات بدرجاتهم المالية من موازنة المحافظات إلى موازنة مصلحة الضرائب العقارية وما يتبعها من اختصاصات.
وللوزير، وضع نظام أو أكثر لإثابة العاملين بالضرائب العقارية في ضوء معدلات أدائهم وحجم ومستوى إنجازهم ي العمل وذلك دون التقيد بأي نظام آخر.

الأحد، 20 ديسمبر، 2009

هذه مجموعة من " المصطلحات السياسية " التي تتردد كثيرًا في وسائل الإعلام أو المقالات والمواضيع السياسية :أرستقراطية :تعني باللغة اليونانية سُلطة خواص الناس، وسياسياً تعني طبقة اجتماعية ذات منـزلة عليا تتميز بكونها موضع اعتبار المجتمع ، وتتكون من الأعيان الذين وصلوا إلى مراتبهم ودورهم في المجتمع عن طريق الوراثة ،واستقرت هذه المراتب على أدوار الطبقات الاجتماعية الأخرى،وكانت طبقة الارستقراطية تتمثل في الأشراف الذين كانوا ضد الملكية في القرون الوسطى ، وعندما ثبتت سلطة الملوك بإقامة الدولة الحديثة تقلصت صلاحية هذه الطبقة السياسية واحتفظت بالامتيازات المنفعية، وتتعارض الارستقراطية مع الديمقراطية.أنثروبولوجيا :تعني باللغة اليونانية علم الإنسان ، وتدرس الأنثروبولوجيا نشأة الإنسان وتطوره وتميزه عن المجموعات الحيوانية ،كما أنها تقسم الجماعات الإنسانية إلى سلالات وفق أسس بيولوجية، وتدرس ثقافته ونشاطه.أيديولوجية:هي ناتج عملية تكوين نسق فكري عام يفسر الطبيعة والمجتمع والفرد، ويحدد موقف فكري معين يربط الأفكار في مختلف الميادين الفكرية والسياسية والأخلاقية والفلسفية.أوتوقراطية :مصطلح يطلق على الحكومة التي يرأسها شخص واحد، أو جماعة، أو حزب، لا يتقيد بدستور أو قانون، ويتمثل هذا الحكم في الاستبداد في إطلاق سلطات الفرد أو الحزب، وتوجد الأوتوقراطية في الأحزاب الفاشية أو الشبيهة بها، وتعني الكلمة باللاتينية الحكم الإلهي، أي أن وصول الشخص للحكم تم بموافقة إلهية، والاوتوقراطي هو الذي يحكم حكمًا مطلقًا ويقرر السياسة دون أية مساهمة من الجماعة، وتختلف الاوتوقراطية عن الديكتاتورية من حيث أن السلطة في الأوتوقراطية تخضع لولاء الرعية، بينما في الدكتاتورية فإن المحكومين يخضعون للسلطة بدافع الخوف وحده.براغماتية (ذرائعية) :براغماتية اسم مشتق من اللفظ اليوناني " براغما " ومعناه العمل، وهي مذهب فلسفي – سياسي يعتبر نجاح العمل المعيار الوحيد للحقيقة؛ فالسياسي البراغماتي يدعّي دائماً بأنه يتصرف ويعمل من خلال النظر إلى النتائج العملية المثمرة التي قد يؤدي إليها قراره، وهو لا يتخذ قراره بوحي من فكرة مسبقة أو أيديولوجية سياسية محددة ، وإنما من خلال النتيجة المتوقعة لعمل . والبراغماتيون لا يعترفون بوجود أنظمة ديمقراطية مثالية إلا أنهم في الواقع ينادون بأيديولوجية مثالية مستترة قائمة على الحرية المطلقة ، ومعاداة كل النظريات الشمولية وأولها الماركسية.بروسترايكا :هي عملية إعادة البناء في الاتحاد السوفيتي التي تولاها ميخائيل جورباتشوف وتشمل جميع النواحي في الاتحاد السوفيتي ، وقد سخر الحزب الشيوعي الحاكم لتحقيقها ، وهي تفكير وسياسة جديدة للاتحاد السوفيتي ونظرته للعالم ، وقد أدت تلك السياسة إلى اتخاذ مواقف غير متشددة تجاه بعض القضايا الدولية ، كما أنها اتسمت بالليونة والتخلي عن السياسات المتشددة للحزب الشيوعي السوفيتي .بروليتاريا :مصطلح سياسي يُطلق على طبقة العمال الأجراء الذين يشتغلون في الإنتاج الصناعي ومصدر دخلهم هو بيع ما يملكون من قوة العمل، وبهذا فهم يبيعون أنفسهم كأي سلعة تجارية.وهذه الطبقة تعاني من الفقر نتيجة الاستغلال الرأسمالي لها، ولأنها هي التي تتأثر من غيرها بحالات الكساد والأزمات الدورية، وتتحمل هذه الطبقة جميع أعباء المجتمع دون التمتع بمميزات متكافئة لجهودها. وحسب المفهوم الماركسي فإن هذه الطبقة تجد نفسها مضطرة لتوحيد مواقفها ليصبح لها دور أكبر في المجتمع.بورجوازية :تعبير فرنسي الأصل كان يُطلق في المدن الكبيرة في العصور الوسطى على طبقة التجار وأصحاب الأعمال الذين كانوا يشغلون مركزاً وسطاً بين طبقة النبلاء من جهة والعمال من جهة أخرى، ومع انهيار المجتمع الإقطاعي قامت البورجوازية باستلام زمام الأمور الاقتصادية والسياسية واستفادت من نشوء العصر الصناعي ؛ حتى أصبحت تملك الثروات الزراعية والصناعية والعقارية، مما أدى إلى قيام الثورات الشعبية ضدها لاستلام السلطة عن طريق مصادرة الثروة الاقتصادية والسلطة السياسية.والبورجوازية عند الاشتراكيين والشيوعيين تعني الطبقة الرأسمالية المستغلة في الحكومات الديمقراطية الغربية التي تملك وسائل الإنتاج.بيروقراطية :البيروقراطية تعني نظام الحكم القائم في دولة ما يُشرف عليها ويوجهها ويديرها طبقة من كبار الموظفين الحريصين على استمرار وبقاء نظام الحكم لارتباطه بمصالحهم الشخصية ؛ حتى يصبحوا جزءً منه ويصبح النظام جزءً منهم، ويرافق البيروقراطية جملة من قواعد السلوك ونمط معين من التدابير تتصف في الغالب بالتقيد الحرفي بالقانون والتمسك الشكلي بظواهر التشريعات، فينتج عن ذلك " الروتين " ؛ وبهذا فهي تعتبر نقيضاً للثورية، حيث تنتهي معها روح المبادرة والإبداع وتتلاشى فاعلية الاجتهاد المنتجة ، ويسير كل شيء في عجلة البيروقراطية وفق قوالب جاهزة، تفتقر إلى الحيوية. والعدو الخطير للثورات هي البيروقراطية التي قد تكون نهاية معظم الثورات، كما أن المعنى الحرفي لكلمة بيروقراطية يعني حكم المكاتب.تعددية :مذهب ليبرالي يرى أن المجتمع يتكون من روابط سياسية وغير سياسية متعددة، لها مصالح مشروعة متفرقة، وأن هذا التعدد يمنع تمركز الحكم ، ويساعد على تحقيق المشاركة وتوزيع المنافع.تكنوقراطية :مصطلح سياسي نشأ مع اتساع الثورة الصناعية والتقدم التكنولوجي، وهو يعني (حكم التكنولوجية) أو حكم العلماء والتقنيين، وقد تزايدت قوة التكنوقراطيين نظراً لازدياد أهمية العلم ودخوله جميع المجالات وخاصة الاقتصادية والعسكرية منها، كما أن لهم السلطة في قرار تخصيص صرف الموارد والتخطيط الاستراتيجي والاقتصادي في الدول التكنوقراطية، وقد بدأت حركة التكنوقراطيين عام 1932 في الولايات المتحدة الأمريكية ،حيث كانت تتكون من المهندسين والعلماء والتي نشأت نتيجة طبيعة التقدم التكنولوجي.أما المصطلح فقد استحدث عام 1919 على يد وليام هنري سميث الذي طالب بتولي الاختصاصيين العلميين مهام الحكم في المجتمع الفاضل.ثيوقراطية :نظام يستند إلى أفكار دينية مسيحية ويهودية ، وتعني الحكم بموجب الحق الإلهي ! ، وقد ظهر هذا النظام في العصور الوسطى في أوروبا على هيئة الدول الدينية التي تميزت بالتعصب الديني وكبت الحريات السياسية والاجتماعية ، ونتج عن ذلك مجتمعات متخلفة مستبدة سميت بالعصور المظلمة.دكتاتورية :كلمة ذات أصل يوناني رافقت المجتمعات البشرية منذ تأسيسها ، تدل في معناها السياسي حالياً على سياسة تصبح فيها جميع السلطات بيد شخص واحد يمارسها حسب إرادته، دون اشتراط موافقة الشعب على القرارات التي يتخذها.ديماغوجية :كلمة يونانية مشتقة من كلمة (ديموس)، وتعني الشعب، و(غوجية) وتعني العمل، أما معناها السياسي فيعني مجموعة الأساليب التي يتبعها السياسيون لخداع الشعب وإغراءه ظاهرياً للوصول للسلطة وخدمة مصالحهم.ديمقراطية :مصطلح يوناني مؤلف من لفظين الأول (ديموس) ومعناه الشعب، والآخر (كراتوس) ومعناه سيادة، فمعنى المصطلح إذاً سيادة الشعب أو حكم الشعب . والديمقراطية نظام سياسي اجتماعي تكون فيه السيادة لجميع المواطنين ويوفر لهم المشاركة الحرة في صنع التشريعات التي تنظم الحياة العامة، والديمقراطية كنظام سياسي تقوم على حكم الشعب لنفسه مباشرة، أو بواسطة ممثلين منتخبين بحرية كاملة ( كما يُزعم ! ) ، وأما أن تكون الديمقراطية اجتماعية أي أنها أسلوب حياة يقوم على المساواة وحرية الرأي والتفكير، وأما أن تكون اقتصادية تنظم الإنتاج وتصون حقوق العمال، وتحقق العدالة الاجتماعية.إن تشعب مقومات المعنى العام للديمقراطية وتعدد النظريات بشأنها، علاوة على تميز أنواعها وتعدد أنظمتها، والاختلاف حول غاياتها ، ومحاولة تطبيقها في مجتمعات ذات قيم وتكوينات اجتماعية وتاريخية مختلفة، يجعل مسألة تحديد نمط ديمقراطي دقيق وثابت مسألة غير واردة عملياً، إلا أن للنظام الديمقراطي ثلاثة أركان أساسية:أ‌- حكم الشعب .ب-المساواة .ج‌- الحرية الفكرية .ومعلوم استغلال الدول لهذا الشعار البراق الذي لم يجد تطبيقًا حقيقيًا له على أرض الواقع ؛ حتى في أعرق الدول ديمقراطية – كما يقال - . ومعلوم أيضًا تعارض بعض مكونات هذا الشعار البراق الذي افتُتن به البعض مع أحكام الإسلام .راديكالية (جذرية) :الراديكالية لغة نسبة إلى كلمة راديكال الفرنسية وتعني الجذر، واصطلاحاً تعني نهج الأحزاب والحركات السياسية الذي يتوجه إلى إحداث إصلاح شامل وعميق في بنية المجتمع، والراديكالية هي على تقاطع مع الليبرالية الإصلاحية التي يكتفي نهجها بالعمل على تحقيق بعض الإصلاحات في واقع المجتمع، والراديكالية نزعة تقدمية تنظر إلى مشاكل المجتمع ومعضلاته ومعوقاته نظرة شاملة تتناول مختلف ميادينه السياسية والدستورية والاقتصادية والفكرية والاجتماعية، بقصد إحداث تغير جذري في بنيته، لنقله من واقع التخلف والجمود إلى واقع التقدم والتطور.ومصطلح الراديكالية يطلق الآن على الجماعات المتطرفة والمتشددة في مبادئها.رأسمالية :الرأسمالية نظام اجتماعي اقتصادي تُطلق فيه حرية الفرد في المجتمع السياسي، للبحث وراء مصالحه الاقتصادية والمالية بهدف تحقيق أكبر ربح شخصي ممكن، وبوسائل مختلفة تتعارض في الغالب مع مصلحة الغالبية الساحقة في المجتمع... وبمعنى آخر : إن الفرد في ظل النظام الرأسمالي يتمتع بقدر وافر من الحرية في اختيار ما يراه مناسباً من الأعمال الاقتصادية الاستثمارية وبالطريقة التي يحددها من أجل تأمين رغباته وإرضاء جشعه، لهذا ارتبط النظام الرأسمالي بالحرية الاقتصادية أو ما يعرف بالنظام الاقتصادي الحر، وأحياناً يخلي الميدان نهائياً لتنافس الأفراد وتكالبهم على جمع الثروات عن طريق سوء استعمال الحرية التي أباحها النظام الرأسمالي.رجعية :مصطلح سياسي اجتماعي يدل على التيارات المعارضة للمفاهيم التقدمية الحديثة وذلك عن طريق التمسك بالتقاليد الموروثة، ويرتبط هذا المفهوم بالاتجاه اليميني المتعصب المعارض للتطورات الاجتماعية السياسية والاقتصادية إما من مواقع طبقية أو لتمسك موهوم بالتقاليد، وهي حركة تسعى إلى التشبث بالماضي؛ لأنه يمثل مصالح قطاعات خاصة من الشعب على حساب الصالح العام. ( وقد استورد المنافقون هذا المصطلح من الغرب وحاولوا إلصاقه بأهل الإسلام ! الداعين إلى تحكيم الكتاب والسنة ) .شوفينية :مصطلح سياسي من أصل فرنسي يرمز إلى التعصب القومي المتطرف، وتطور معنى المصطلح للدلالة على التعصب القومي الأعمى والعداء للأجانب، كما استخدم المصطلح لوصم الأفكار الفاشية والنازية في أوروبا، ويُنسب المصطلح إلى جندي فرنسي اسمه نيقولا شوفان حارب تحت قيادة نابليون وكان يُضرب به المثل لتعصبه لوطنه.غيفارية :نظرية سياسية يسارية نشأت في كوبا وانتشرت منها إلى كافة دول أمريكا اللاتينية، مؤسسها هو ارنتسوتشي غيفارا أحد أبرز قادة الثورة الكوبية، وهي نظرية أشد تماسكاً من الشيوعية، وتؤيد العنف الثوري ، وتركز على دور الفرد في مسار التاريخ، وهي تعتبر الإمبريالية الأمريكية العدو الرئيس للشعوب، وترفض الغيفارية استلام السلطة سلمياً وتركز على الكفاح المسلح وتتبنى النظريات الاشتراكية.فاشية :نظام فكري وأيديولوجي عنصري يقوم على تمجيد الفرد على حساب اضطهاد جماعي للشعوب، والفاشية تتمثل بسيطرة فئة دكتاتورية ضعيفة على مقدرات الأمة ككل، طريقها في ذلك العنف وسفك الدماء والحقد على حركة الشعب وحريته، والطراز الأوروبي يتمثل بنظام هتلر وفرانكو وموسيليني، وهناك عشرات التنظيمات الفاشية التي ما تزال موجودة حتى الآن ، وهي حالياً تجد صداها عند عصابات متعددة في العالم الثالث، واشتق اسم الفاشية من لفظ فاشيو الإيطالي ويعني حزمة من القضبان استخدمت رمزاً رومانياً يعني الوحدة والقوة، كما أنها تعني الجماعة التي انفصلت عن الحزب الاشتراكي الإيطالي بعد الحرب بزعامة موسيليني الذي يعتبر أول من نادى بالفاشية كمذهب سياسي.فيدرالية :نظام سياسي يقوم على بناء علاقات تعاون محل علاقات تبعية بين عدة دول يربطها اتحاد مركزي ؛ على أن يكون هذا الاتحاد مبنيًا على أساس الاعتراف بوجود حكومة مركزية لكل الدولة الاتحادية، وحكومات ذاتية للولايات أو المقاطعات التي تنقسم إليها الدولة، ويكون توزيع السلطات مقسماً بين الحكومات الإقليمية والحكومة المركزية.كونفدرالية :يُطلق على الكونفدرالية اسم الاتحاد التعاهدي أو الاستقلالي ؛ حيث تُبرم اتفاقيات بين عدة دول تهدف لتنظيم بعض الأهداف المشتركة بينها ؛ كالدفاع وتنسيق الشؤون الاقتصادية والثقافية ، وإقامة هيئة مشتركة تتولى تنسيق هذه الأهداف ، كما تحتفظ كل دولة من هذه الدول بشخصيتها القانونية وسيادتها الخارجية والداخلية ، ولكل منها رئيسها الخاص بهاليبرالية (تحررية) :مذهب رأسمالي اقترن ظهوره بالثورة الصناعية وظهور الطبقة البرجوازية الوسطى في المجتمعات الأوروبية، وتمثل الليبرالية صراع الطبقة الصناعية والتجارية التي ظهرت مع الثورة الصناعية ضد القوى التقليدية الإقطاعية التي كانت تجمع بين الملكية الاستبدادية والكنيسة.وتعني الليبرالية إنشاء حكومة برلمانية يتم فيها حق التمثيل السياسي لجميع المواطنين ، وحرية الكلمة والعبادة ، وإلغاء الامتيازات الطبقية، وحرية التجارة الخارجية ، وعدم تدخل الدولة في شؤون الاقتصاد إلا إذا كان هذا التدخل يؤمن الحد الأدنى من الحرية الاقتصادية لجميع المواطنين.( وقد افتُتن مقلدو الغرب لدينا بهذه الفكرة الجاهلية التي تُعارض أحكام الإسلام في كثير مما نادت به ؛ وعلى رأسه : حرية الكفر والضلال والجهر به ؛ والمساواة بين ما فرق الله بينه .. الخ الانحرافات التي ليس هنا مجال ذكرها )مبدأ أيزنهاور:أعلنه الرئيس الأمريكي دوايت أيزنهاور في الخامس من يناير عام 1957م ضمن رسالة وجهها للكونجرس في سياق خطابه السنوي الذي ركز فيه على أهمية سد الفراغ السياسي الذي نتج في المنطقة العربية بعد انسحاب بريطانيا منها، وطالب الكونجرس بتفويض الإدارة الأمريكية بتقديم مساعدات عسكرية للدول التي تحتاجها للدفاع عن أمنها ضد الأخطار الشيوعية، وهو بذلك يرمي إلى عدم المواجهة المباشرة مع السوفيت وخلق المبررات، بل إناطة مهمة مقاومة النفوذ والتسلل السوفيتي إلى المناطق الحيوية بالنسبة للأمن الغربي بالدول المعنية الصديقة للولايات المتحدة عن طريق تزويدها بأسباب القوة لمقاومة الشيوعية ، وكذلك دعم تلك الدول اقتصادياً حتى لا تؤدي الأوضاع الاقتصادية السيئة إلى تنامي الأفكار الشيوعية.ولاقى هذا المبدأ معارضة في بعض الدول العربية بدعوى أنه سيؤدي إلى ضرب العالم العربي في النهاية، عن طريق تقسيم الدول العربية إلى فريقين متضاربين : أحدهما مؤيد للشيوعية والآخر خاضع للهيمنة الغربية.مبدأ ترومان :أعلنه الرئيس الأمريكي هاري ترومان في مارس 1947 م للدفاع عن اليونان وتركيا وشرق البحر الأبيض المتوسط في وجه الأطماع السوفيتية، ودعم الحكومات المعارضة للأيديولوجيات السوفيتية الواقعة في هذه المنطقة، والهدف من هذا المبدأ هو خنق القوة السوفيتية ومنعها من التسرب إلى المناطق ذات الثقل الاستراتيجي والاقتصادي البارز بالنسبة للأمن الغربي.مبدأ كارتر :أعلنه الرئيس الأمريكي جيمي كارتر، أكد فيه تصميم الولايات المتحدة على مقاومة أي خطر يهدد الخليج ؛ بما في ذلك استخدام القوة العسكرية، وكانت جذور هذا المبدأ هي فكرة إنشاء قوات التدخل السريع للتدخل في المنطقة وحث حلفائها للمشاركة في هذه القوة، وقد أنشئت قيادة عسكرية مستقلة لهذه القوة عرفت (بالسنتكوم).مبدأ مونرو:وضعه الرئيس الأمريكي جيمس مونرو عام 1823 م وحمل اسمه ؛ وينص على تطبيق سياسة شبه انعزالية في الولايات المتحدة الأمريكية في علاقاتها الخارجية، وظل هذا المبدأ سائداً في محدودية الدور الأمريكي في السياسة الدولية حتى الحرب العالمية الثانية في القرن الحالي حين خرجت أمريكا إلى العالم كقوة دنيوية عظمى.مبدأ نيكسون:أعلنه الرئيس الأمريكي ريتشارد نيكسون في يوليو عام 1969 م ؛ وينص على أن الولايات المتحدة ستعمل على تشجيع بلدان العالم الثالث على تحمل مسؤوليات أكبر في الدفاع عن نفسها، وأن يقتصر دور أمريكا على تقديم المشورة وتزويد تلك الدول بالخبرة والمساعدة ( ! )مبدأ ويلسون :وضعه الرئيس الأمريكي وودر ويلسون عام 1918 م ؛ ويتألف من 14 نقطة، ويركز على مبدأ الاهتمام بصورة أكبر بمستقبل السلم والأمن في الشرق الأوسط ، وكان هذا المبدأ ينص على علنية الاتفاقيات كأساس لمشروعيتها الدولية، وهو ما كان يحمل إدانة صريحة لاتفاقية سايكس بيكو التي سبقت إعلانه بسنتين، ولمبدأ الممارسات الدبلوماسية التآمرية التي مارستها تلك الدول.كما دعا مبدأ ويلسون ضمن بنوده إلى منح القوميات التي كانت تخضع لسلطة الدولة العثمانية كل الضمانات التي تؤكد حقها في الأمن والتقدم والاستقلال، والطلب من حلفائه الأوروبيين التخلي عن سياساتهم الاستعمارية واحترام حق الشعوب في تقرير مصيرها ( ! )ولما اصطدمت مبادئه بمعارضة حلفائه الأوروبيين في المؤتمر الذي عقد بعد الحرب العالمية الأولى في باريس، أمكن التوفيق بين الموقفين بالعثور على صيغة (الانتداب الدولي) المتمثل في إدارة المناطق بواسطة عصبة الأمم وبإشراف مباشر منها، على أن توكل المهمة لبريطانيا وفرنسا نيابة عن العصبة ( !)يسار - يمين :اصطلاحان استخدما في البرلمان البريطاني، حيث كان يجلس المؤيدون للسلطة في اليمين ، والمعارضون في اليسار ؛ فأصبح يُطلق على المعارضين للسلطة لقب اليسار، وتطور الاصطلاحان نظراً لتطور الأوضاع السياسية في دول العالم ؛ حيث أصبح يُطلق اليمين على الداعين للمحافظة على الأوضاع القائمة، ومصطلح اليسار على المطالبين بعمل تغييرات جذرية، ومن ثم تطور مفهوم المصطلحان إلى أن شاع استخدام مصطلح اليسار للدلالة على الاتجاهات الثورية ، واليمين للدلالة على الاتجاهات المحافظة، والاتجاهات التي لها صبغة دينية.فيدرالية :نظام سياسي يقوم على بناء علاقات تعاون محل علاقات تبعية بين عدة دول يربطها اتحاد مركزي ؛ على أن يكون هذا الاتحاد مبنيًا على أساس الاعتراف بوجود حكومة مركزية لكل الدولة الاتحادية، وحكومات ذاتية للولايات أو المقاطعات التي تنقسم إليها الدولة، ويكون توزيع السلطات مقسماً بين الحكومات الإقليمية والحكومة المركزية.كونفدرالية

الخميس، 17 ديسمبر، 2009

عايزين نعيش


مندوبو الأقسام بشركة غزل المحلة


هل من حقنا نحن عمال وعاملات غزل المحلة أن نعيش ..نحن لا نطلب المستحيل ،إننا لا نطالب بالغناء أو ركوب السيارة ولكن نطالب بأقل شئ ..العيش فقط لقد وعدنا رئيس الوزراء برفع مستوى المعيشة ورفع الأجور وحل مشكلة المواصلات والإسكان والعلاج لعمال غزل المحلة عندما جاء لنا.

وقد طلع علينا السيد حسين مجاور ووزيرة القوى العاملة عائشة عبد الهادي وقالوا لنا على شاشات التلفزيون أن الخادمة تأخذ 20 جنيه يوميا غير أكلها وشربها أي الحد الأدنى للأجور من 600جنيه إلى 800جنيه حسب كلامهم.

وعندما سكتنا على المطالبة بحقوقنا خلص الكلام واختفى ولم يتم تنفيذ شئ من هذا الكلام وقد طلبنا حقوقنا عن طريق الشرعية ولم يستجيب أحد لنا من كل المسئولين عن العمال وحتى استغثنا إلى رئيس الجمهورية ولم يعبرنا أحد.

نحن لا نطالب بالمستحيل إننا نريد أن نكفي بيوتنا ومتطلبات أولادنا نحن لا نرى أولادنا فإننا نذهب إلى العمل الساعة السادسة ولا نرجع إلى بيوتنا إلا الساعة الواحدة لأننا نعمل بعمل آخر حتى نكفي بيتنا هل هذا يرضي ربنا وهل في قانون في الدنيا يقول هذا وأين حقوق الإنسان نحن لا نريد إلا العدالة في مصر في توزيع الأجور.

فقد وعودنا وتكرار ولم يتم عمل شئ هل الإضراب هو الحل الوحيد ومفيش أمامنا غيره فموعدنا يوم 7/12 يوم الاثنين الساعة السابعة صباحا أمام طلعت حرب عند الإدارة.

وهذه هي مطالبنا:

أولا :أوقفوا الخراب أولا بشركتنا لأنها تخرب ولأن اللي بيخرج على المعاش مبيجيش حد مكانه.

ثانيا: فتح باب التعيين لأبناء العاملين لأن المذكرات الطبية والتسويات لأن لا يوجد عمال وأن الشركة تصفي على يد المفوض العام وهذه مهمته فنحن نطالب بالوعود التى تم وعدنا بها وهذه مطالبنا :

1. رفع الحد الأدنى للأجور.

2. رفع بدل طبيعة العمل إلى 35% من الأساسي.

3. رفع الأرباح إلى 228 مثل شركة شبين.

4. زيادة بدل الغذاء بمقدار العلاوات سنويا.

5. حل مشكلة الإسكان والمواصلات لعمال غزل المحلة.

موعدنا 7/12 لعودة كرامة عمال غزل المحلة

الثلاثاء، 15 ديسمبر، 2009

من قال ان النفط اغلى من دمى ؟


من قال إن النفط أغلى من دمي؟


إلى أطفال العراق شعر: فاروق جويدة
مادام يحكمنا الجنون‏..
سنرى كلاب الصيد تلتهم الأجنة في البطون
سنرى حقول القمح ألغاماً وضوء الصبح ناراً في العيون
سنرى الصغار على المشانق في صلاة الفجر جهراً يصلبون
وحين يحكمنا الجنون لا زهرة بيضاء تشرق
فوق أشلاء الغصون لا فرحة في عين طفل
نام في صدر حنون لا دين‏..‏ لا إيمان‏..‏ لا حق
ولا عرض مصون وتهون أقدار الشعوب
وكل شيء قد يهون مادام يحكمنا الجنون
‏ *****
أطفال بغداد الحزينة يسألون عن أي ذنب يقتلون
يترنحون على شظايا الجوع يقتسمون خبز الموت‏..‏ ثم يودعون
شبح‏ "الهنود الحمر"‏ يظهر في صقيع بلادنا ويصيح فينا الطامعون‏...
من كل صوب قادمون من كل جنس يزحفون
تبدو شوارعنا بلون الدم والكهان في خمر الندامة غارقون
تبدو قلوب الناس أشباحاً ويغدو الحلم طيفا عاجزاً
بين المهانة‏..‏ والظنون هذي كلاب الصيد
فوق رؤوسنا تعوي ونحن إلى المهالك مسرعون‏..
*****
أطفال بغداد الحزينة في الشوارع يصرخون
جيش التتار يدق أبواب المدينة كالوباء
ويزحف الطاعون أحفاد "هولاكو"
على جثث الصغار يزمجرون جثث الهنود الحمر تطفو
فوق أعمدة الكنائس والثرى يغلي صراخ الناس يقتحم السكون
أنهار دم فوق أجنحة الطيور الجارحات مخالب سوداء تنفذ في العيون
مازال دجلة يذكر الأيام‏.. والماضي البعيد يطل من خلف القرون
عبر الغزاة هنا كثيرا‏ً..‏ ثم راحوا أين راح العابرون؟‏!
هذي مدينتنا‏..‏ وكم باغ أتى ذهب الجميع ونحن فيها صامدون
سيموت "هولاكو" ويعود أطفال العراق
أمام دجلة يرقصون لسنا الهنود الحمر
حتى تنصبوا فينا المشانق في كل شبر من ثرى بغداد
نهر‏..‏ أو نخيل‏..‏ أو حدائق وإذا أردتم سوف نجعلها بنادق
سنحارب الطاغوت فوق الأرض بين الماء‏..‏ في صمت الخنادق
إنا كرهنا الموت لكن في سبيل الله نشعلها حرائق
ستظل في كل العصور وإن كرهتم أمة الإسلام من خير الخلائق

*****
أطفال بغداد الحزينة يرفعون الآن رايات الغضب
بغداد في أيدي الجبابرة الكبار تضيع منا‏..‏ تغتصب
أين العروبة‏..‏ والسيوف البيض والخيل الضواري‏.. ‏والمآثر‏.. ‏والنسب؟
أين الشعوب وأين كهان العرب؟! في معبد الطغيان يبتهل الجميع
ولا ترى غير العجب‏.. البعض منهم قد شجب
والبعض في خزي هرب وهناك من خلع الثياب
لكل جواد وهب‏.. في ساحة الشيطان
نقرأ ‏"سورة‏" الدولار! يسعى الناس أفواجاً
إلى مسرى الغنائم والذهب والناس تسأل عن بقايا أمة تدعى"‏العرب"!‏
كانت تعيش من المحيط إلى الخليج ولم يعد
في الكون شيء من مآثر أهلها ولكل مأساة سبب
باعوا الخيول‏.. وقايضوا الفرسان في سوق الخطب
فليسقط التاريخ‏..‏ ولتحيا الخطب أطفال بغداد الحزينة يصرخون
يأتي إلينا الموت في لبن الصغار يأتي إلينا الموت في اللعب الصغيرة
في الحدائق‏..‏ في الأغاني في المطاعم‏..‏ في الغبار
تتساقط الجدران فوق مواكب التاريخ لا يبقى لنا منها‏..‏ جدار
عار على زمن الحضارة أي عار من خلف آلاف الحدود
يطل صاروخ لقيط الوجه‏.. لم يعرف له أبداً مدار
ويصيح فينا‏: أين أسلحة الدمار؟‏!
هل بعد موت الضحكة العذراء فينا سوف يأتينا النهار؟
الطائرات تسد عين الشمس والأحلام في دمنا انتحار
فبأي حق تهدمون بيوتنا وبأي قانون
تدمر ألف مئذنة‏..‏ وتنفث سيل نار تمضي بنا الأيام في بغداد
من جوع‏..‏ إلى جوع ومن ظمأ‏..‏ إلى ظمأ
ووجه الكون جوع‏..‏ أو حصار يا سيد البيت الكبير
في وجهك الكذاب تخفي ألف وجه مستعار
نحن البداية في الرواية‏.. ثم يرتفع الستار
هذي المهازل لن تكون نهاية المشوار هل صار تجويع الشعوب
وسام عز وافتخار؟‏! هل صار قتل الناس في الصلوات
ملهاة الكبار؟‏! هل صار قتل الأبرياء
شعار مجد‏ وانتصار؟! أم أن حق الناس في أيامكم
نهب‏..‏ وذل‏..‏ وانكسار الموت يسكن كل شيء حولنا
ويطارد الأطفال من دار‏.. ‏لدار مازلت تسأل‏:
أين أسلحة الدمار؟!
*****



أطفال بغداد الحزينة
في المدارس يلعبون كرة هنا‏..‏ كرة هناك
طفل هنا‏..‏ طفل هناك قلم هنا‏..‏ قلم هناك
لغم هنا‏...‏ موت‏..‏ هلاك بين الشظايا
زهرة الصبار تبكي والصغار على الملاعب يسقطون
بالأمس كانوا كالحمائم في الفضاء يحلقون
‏ *****
في الكوفة الغراء عطر من عبير المصطفى
فجر أضاء الكون يوماً لا استكان ولا غفا
يا آل بيت محمد‏.. كم حن قلبي للحسين‏.. ‏وكم هفا
غابت شموس الحق والعدل اختفى مهما وفى الشرفاء في أيامنا
زمن‏"‏النذالة‏" ما وفى..‏ مهما صفا العقلاء في أوطاننا
بئر الخيانة ما صفا.. بغداد يا بلد الرشيد
يا قلعة التاريخ والزمن المجيد بين ارتحال الليل
والصبح المجنح لحظتان موت‏..‏ وعيد
ما بين أشلاء الشهيد يهتز عرش الكون في صوت الوليد
ما بين ليل قد رحل ينساب صبح بالأمل
لا تجزعي بلد الرشيد لكل طاغية‏..‏ أجل
‏ *****
طفل صغير‏.. ذاب عشقاً في العراق
كراسة بيضاء يحضنها وبعض الفل‏..‏ بعض الشعر والأوراق
حصالة فيها قروش من بقايا العيد‏..‏ دمع جامد
يخفيه في الأحداق عن صورة الأب الذي
قد غاب يوما‏ً..‏ لم يعد وانساب مثل الضوء في الأعماق
يتعانق الطفل الصغير مع التراب يطول بينهما العناق
خيط من الدم الغزير يسيل من فمه
يذوب الصوت في دمه المراق تخبو الملامح‏..‏ كل شيء في الوجود
يصيح في ألم‏:‏ فراق والطفل يهمس في أسى‏:
أشتاق يا بغداد تمرك في فمي من قال إن النفط أغلى من دمي؟‏!
بغداد لا تتألمي مهما تعالت صيحة البهتان
في الزمن العمي فهناك في الأفق البعيد صهيل فجر قادم
في الأفق يبدو سرب أحلام يعانق أنجمي
مهما تواري الحلم عن عينيك قومي‏..‏ واحلمي
ولتنثري في ماء دجلة أعظمي فالصبح سوف يطل يوماً
في مواكب مأتمي الله أكبر من جنون الموت
والزمن البغيض الظالم بغداد لا تستسلمي
بغداد لا تستسلمي من قال إن النفط أغلي من دمي؟!‏

فاروق جويدة وقصيدة ماذا تبقى من أرض الأنبياء؟
سيرة ذاتية
شاعر مصري معاصر ولد عام 1946، و هو من الأصوات الشعرية الصادقة والمميزة في حرحة الشعر العربي المعاصر، نظم كثيرا من ألوان الشعر ابتداء بالقصيدة العمودية وانتهاء بالمسرح الشعري.
قدم للمكتبة العربية 20 كتابا من بينها 13 مجموعة شعرية حملت تجربة لها خصوصيتها، وقدم للمسرح الشعري 3 مسرحيات حققت نجاحا كبيرا في عدد من المهرجانات المسرحية هي: الوزير العاشق ودماء على ستار الكعبة والخديوي.
ترجمت بعض قصائده ومسرحياته إلى عدة لغات عالمية منها الإنجليزية والفرنسية والصينية واليوغوسلافية، وتناول أعماله الإبداعية عدد من الرسائل الجامعية في الجامعات المصرية والعربية.
تخرج في كلية الآداب قسم صحافة عام 1968، وبدأ حياته العملية محررا بالقسم الاقتصادي بالأهرام، ثم سكرتيرا لتحرير الأهرام، وهو حاليا رئيس القسم الثقافي بالأهرام.

قصيدة ماذا تبقى من أرض الأنبياء؟
ماذا تبقى من بلاد الأنبياء..
لا شيء غير النجمة السوداء ترتع في السماء..
لا شيء غير مواكب القتلى وأنات النساء
لا شيء غير سيوف داحس التي غرست سهام الموت في الغبراء
لا شيء غير دماء آل البيت مازالت تحاصر كربلاء
فالكون تابوت.. وعين الشمس مشنقةُ
وتاريخ العروبة سيف بطش أو دماء..
*********
ماذا تبقى من بلاد الأنبياء خمسون عاماً
والحناجر تملأ الدنيا ضجيجاً ثم تبتلع الهواء..
خمسون عاماً والفوارس تحت أقدام الخيول
تئن في كمد.. وتصرخ في استياء خمسون عاماً في المزاد
وكل جلاد يحدق في الغنيمة ثم ينهب ما يشاء
خمسون عاماً والزمان يدور في سأم بنا
فإذا تعثرت الخطى عدنا نهرول كالقطيع إلى الوراء..
خمسون عاماً نشرب الأنخاب من زمن الهزائم
نغرق الدنيا دموعاً بالتعازي والرثاء حتى السماء الآن تغلق بابها
سئمت دعاء العاجزين وهل تُرى يجدي مع السفه الدعاء..
*********
ماذا تبقى من بلاد الأنبياء؟ أترى رأيتم كيف بدلت الخيول صهيلها
في مهرجان العجز… واختنقت بنوبات البكاء..
أترى رأيتم كيف تحترف الشعوب الموت
كيف تذوب عشقاً في الفناء أطفالنا في كل صبح
يرسمون على جدار العمر خيلاً لا تجيء..
وطيف قنديل تناثر في الفضاء.. والنجمة السوداء
ترتع فوق أشلاء الصليب تغوص في دم المآذن
تسرق الضحكات من عين الصغار الأبرياء
**********
ماذا تبقى من بلاد الأنبياء؟ ما بين أوسلو
والولائم.. والموائد والتهاني.. والغناء ماتت فلسطين الحزينة
فاجمعوا الأبناء حول رفاتها وابكوا كما تبكي النساء
خلعوا ثياب القدس ألقوا سرها المكنون في قلب العراء
قاموا عليها كالقطيع.. ترنح الجسد الهزيل
تلوثت بالدم أرض الجنة العذراء.. كانت تحدق في الموائد والسكارى حولها
يتمايلون بنشوة ويقبلون النجمة السوداء
نشروا على الشاشات نعياً دامياً وعلى الرفات تعانق الأبناء والأعداء
وتقبلوا فيها العزاء.. وأمامها اختلطت وجوه النساء
صاروا في ملامحهم سواء ماتت بأيدي العابثين مدينة الشهداء
**********
ماذا تبقى من بلاد الأنبياء؟ في حانة التطبيع
يسكر ألف دجال وبين كؤوسهم تنهار أوطان.. ويسقط كبرياء
لم يتركوا السمسار يعبث في الخفاء حملوه بين الناس
في البارات.. في الطرقات.. في الشاشات في الأوكار.. في دور العبادة
في قبور الأولياء يتسللون على دروب العار
ينكفئون في صخب المزاد ويرفعون الراية البيضاء..
ماذا سيبقى من سيوف القهر والزمن المدنس بالخطايا
غير ألوان البلاء ماذا سيبقى من شعوب
لم تعد أبداً تفرق بين بيت الصلاة.. وبين وكر للبغاء
النجمة السوداء ألقت نارها فوق النخيل
فغاب ضوء الشمس.. جف العشب واختفت عيون الماء
**********
ماذا تبقى من بلاد الأنبياء؟ ماتت من الصمت الطويل خيولنا الخرساء
وعلى بقايا مجدها المصلوب ترتع نجمة سوداء فالعجز يحصد بالردى أشجارنا الخضراء
لا شيء يبدو الآن بين ربوعنا غير الشتات.. وفرقة الأبناء
والدهر يرسم صورة العجز المهين لأمة خرجت من التاريخ
واندفعت تهرول كالقطيع إلى حمى الأعداء.. في عينها اختلطت
دماء الناس والأيام والأشياء سكنت كهوف الضعف
واسترخت على الأوهام ما عادت ترى الموتى من الأحياء
كُهّانها يترنحون على دروب العجز ينتفضون بين اليأس والإعياء
**********
ماذا تبقى من بلاد الأنبياء؟ من أي تاريخ سنبدأ
بعد أن ضاقت بنا الأيام وانطفأ الرجاء
يا ليلة الإسراء عودي بالضياء يتسلل الضوء العنيد من البقيع
إلى روابي القدس تنطلق المآذن بالنداء
ويطل وجه محمد يسري به الرحمن نوراً في السماء..
الله أكبر من زمان العجز.. من وهن القلوب.. وسكرة الضعفاء
الله أكبر من سيوف خانها غدر الرفاق.. وخِسة الأبناء
جلباب مريم لم يزل فوق الخليل يضيء في الظلماء
في المهد يسري صوت عيسى في ربوع القدس نهراً من نقاء
يا ليلة الإسراء عودي بالضياء هزي بجذع النخلة العذراء
يتساقط الأمل الوليد على ربوع القدس
تنتفض المآذن يبعث الشهداء تتدفق الأنهار.. تشتعل الحرائق
تستغيث الأرض تهدر ثورة الشرفاء
يا ليلة الإسراء عودي بالضياء هزي بجذع النخلة العذراء
رغم اختناق الضوء في عيني ورغم الموت.. والأشلاء
مازلت أحلم أن أرى قبل الرحيل رماد طاغية تناثر في الفضاء
مازلت أحلم أن أرى فوق المشانق وجه جلاد قبيح الوجه تصفعه السماء
مازلت أحلم أن أرى الأطفال يقتسمون قرص الشمس
يختبئون كالأزهار في دفء الشتاء مازلت أحلم…
أن أرى وطناً يعانق صرختي ويثور في شمم.. ويرفض في إباء
مازلت أحلم أن أرى في القدس يوماً
صوت قداس يعانق ليلة الإسراء.. ويطل وجه الله بين ربوعنا
وتعود.. أرض الأنبياء






ابو الجو ووج
... رائعة حزينة للشاعر فاروق جويدة ...
... إلى صبايا بغداد في سجن أبو غريب ...
... وإلى أمة العرب التي مازالت نائمة ...
... رغم كل ما يحدث بأراضينا العربية ...

من قال إن العار يمحو الغضب .. وأمامنا عرض الصبايا يغتصب ..
صور الصبايا العاريات تفجرت .. بين العيون نزيف دم من لهب ..
عار على التاريخ كيف تخونه .. همم الرجال ويستباح لمن سلب ؟!
عار على الأوطان كيف يسودها .. خزي الرجال وبطش جلاد كذب ؟!
الخيل ماتت .. والذئاب توحشت .. تيجاننا عار .. وسيف من خشب ..
العار أن يقع الرجال فريسة .. للعجز .. من خان الشعوب .. ومن نهب ..
لا تسألو الأيام عن ماض ذهب .. فالأمس ولى .. والبقاء لمن غلب ..
ماعاد يجدي أن نقول بأننا .. أهل المروءة.. والشهامة .. والحسب ..
ماعاد يجدي أن نقول بأننا .. خير الورى دينا .. وأنقاهم نسب ..
ولتنظروا ماذا يراد بأرضنا .. صارت كغانية تضاجع من رغب ..
حتى رعاع الأرض فوق ترابنا .. والكل في صمت تواطأ .. أو شجب ..
الناس تسأل : أين كهان العرب ؟؟!! ماتوا .. تلاشوا .. لانرى غير العجب ..
ولتركعوا خزيا أمام نسائكم .. لا تسألوا الأطفال عن نسب .. وأب ..
لا تعجبوا إن صاح في أرحامكم .. يوما من الأيام ذئب مغتصب ..
عرض الصبايا والذئاب تحيطه .. فصل الختام لأمة تدعى " العرب "..
عرب ..!! وهل في الأرض ناس كالعرب ..؟؟؟ بطش .. وطغيان .. ووجه أبي لهب ..
هذا هو التاريخ .. شعب جائع .. وفحيح عاهرة .. وقصر من ذهب ..
هذا هو التاريخ .. جلاد أتى .. يتسلم المفتاح من وغد ذهب ..
هذا هو التاريخ لص قاتل .. يهب الحياة .. وقد يضن بما وهب ..
مابين خنزير يضاجع قدسنا .. ومغامر يحصي غنائم ماسلب ..
شارون يقتحم الخليل ورأسه .. يلقى على بغدا سيلا من لهب ..
ويطل هولاكو على أطلالها .. ينعى المساجد .. والمآذن .. والكتب ..
كبر المزاد .. وفي المزاد قوافل .. للرقص حينا .. للبغايا .. للطرب ..
ينهار تاريخ .. وتسقط أمة .. وبكل قافلة عميل .. أو ذنب ..
سوق كبير للشعوب .. وحوله .. يتفاخر الكهان من منهم كسب ..
جاءوا إلى بغداد .. قالوا أجدبت .. أشجارها شاخت .. ومات بها العنب ..
قد زيفوا تاجا رخيصا مبهرا .. " حرية الإنسان " .. أغلى ما أحب ..
خرجت ثعابين .. وفاحت جيفة .. عهر قديم في الحضارة يحتجب ..
وأفاقت الدنيا على وجه الردى .. ونهاية الحلم المضئ المرتقب ..
صلبوا الحضارة فوق نعش شذوذهم .. ياليت شيئا غير هذا قد صلب ..
هي خدعة سقطت .. وفي أشلائها .. سرقت سنين العمر زهوا .. أو صخب ..
حرية الإنسان غاية حلمنا .. لا تطلبوا من سفيه مغتصب ..
هي تاج هذا الكون حين يزفها .. دم الشعوب لمن أحب .. ومن طلب ..
شمس الحضارة أعلنت عصيانها .. وضميرها المهزوم في صمت غرب ..
بغداد تسأل .. والذئاب تحيطها .. من كل فج .. أين كهان العرب ؟؟!!
وهناك طفل في ثراها ساجد .. مازال يسأل كيف مات بلا سبب ؟؟
كهاننا ناموا على أوهامهم .. ليل وخمر في مضاجع من ذهب ..
بين القصور يفوح عطر فادح .. وعلى الأرائك ألف سيف من حطب ..
وعلى المدى تقف الشعوب كأنها .. وهم من الأوهام .. أو عهد كذب ..
فوق الفرات يطل فجر قادم .. وأمام دجلة طيف حلم يقترب ..
وعلى المشارف سرب نخل صامد .. يروي الحكايا من "تأمرك " .. أو هرب ..
هذي البلاد بلادنا مهما نأت .. وتغربت فينا دماء .. أو نسب ..
ياكل عصفور تغرب كارها .. ستعود بالأمل البعيد المغترب ..
هذي الذئاب تبول فوق ترابنا .. ونخيلنا المقهور في حزن صلب ..
موتوا فداء الأرض إن نخيلها .. فوق الشواطئ كالأرامل ينتحب ..
ولتجعلوا سعف النخيل قنابلا .. وثمارها الثكلى عناقيد اللهب ..
فغدا سيهدأ كل شئ بعدها .. يروي لنا التاريخ قصة ماكتب ..
وعلى المدى يبدو شعاع خافت .. ينساب عند الفجر .. يخترق السحب ..
ويظل يعلو فوق كل سحابة .. وجه الشهيد يطل من خلف الشهب ..
ويصيح فينا : كل أرض حرة .. يأبى ثراها أن يلين لمغتصب ..
ماعاد يكفي أن تثور شعوبنا .. غضبا .. فلن يجدي مع العجز الغضب ..
لن ترجع الأيام تاريخ ذهب .. ومن المهانة أن نقاتل بالخطب ..
هذي خنادقنا .. وتلك خيولنا .. عودوا إليها فالأمان لمن غلب ..
ماعاد يكفينا الغضب .. ماعاد يكفينا الغضب .

--------------------------------------------------------------------------------




معانقة الأقصى باللوحة والقصيدة
شهداؤنا فاروق جويدة

شهداؤنا بين المقابر يهمسون.. الله إنا قادمون..
في الأرض ترتفع الأيادي.. تنبُت الأصوات في صمت السكون..
والله إنا راجعون.. تتساقط الأحجار يرتفع الغبار..
تضيء كالشمس العيون.. والله إنا راجعون..
شهداؤنا خرجوا من الأكفان.. وانتفضوا صفوفًا، ثم راحوا يصرخون..
عارٌ عليكم أيها المستسلمون.. وطنٌ يُباع وأمةٌ تنساق قطعانا..
وأنتم نائمون.. شهداؤنا فوق المنابر يخطبون..
قاموا إلى لبنان صلوا في كنائسها.. وزاروا المسجد الأقصى..
وطافوا في رحاب القدس.. واقتحموا السجون..
في كل شبر.. من ثرى الوطن المكبل ينبتون..
من كل ركن في ربوع الأمة الثكلى.. أراهم يخرجونْ..
شهداؤنا وسط المجازر يهتفونْ.. الله أكبر منك يا زمن الجنونْ..
الله أكبر منك يا زمن الجنونْ.. الله أكبر منك يا زمن الجنونْ..
**********
شهداؤنا يتقدمونْ.. أصواتهم تعلو على أسوار بيروت الحزينة..
في الشوارع في المفارق يهدرونْ.. إني أراهم في الظلام يُحاربونْ..
رغم انكسار الضوء.. في الوطن المكبل بالمهانة..
والدمامة.. والمجون.. والله إنا عائدون..
أكفاننا ستضيء يومًا في رحاب القدسِ.. سوف تعود تقتحم المعاقل والحصونْ..
**********
هداؤنا في كل شبر يصرخونْ.. يا أيها المتنطعونْ..
كيف ارتضيتم أن ينام الذئب.. في وسط القطيع وتأمنونْ؟
وطن بعرْض الكون يُعرض في المزاد.. وطعمة الجرذان..
في الوطن الجريح يتاجرون.. أحياؤنا الموتى على الشاشات..
في صخب النهاية يسكرون.. من أجهض الوطن العريق..
وكبل الأحلام في كل العيون.. يا أيها المتشرذمون..
سنخلص الموتى من الأحياء.. من سفه الزمان العابث المجنون..
والله إنا قادمون..
"ولا تحسبن الذين قتلوا في سبيل الله أمواتًا بل أحياء عند ربهم يرزقون"
*********
شهداؤنا في كل شبر.. في البلاد يزمجرونْ..
جاءوا صفوفًا يسألونْ.. يا أيها الأحياء ماذا تفعلونْ..
في كل يوم كالقطيع على المذابح تصلبونْ.. تتنازلون على جناح الليل..
كالفئران سرًّا للذئاب تهرولونْ.. وأمام أمريكا..
تُقام صلاتكم فتسبحونْ.. وتطوف أعينكم على الدولارِ..
فوق ربوعه الخضراء يبكي الساجدونْ.. صور على الشاشاتِ..
جرذان تصافح بعضها.. والناس من ألم الفجيعة يضحكونْ..
في صورتين تُباع أوطان، وتسقط أمةٌ.. ورؤوسكم تحت النعالِ.. وتركعونْ..
في صورتين.. تُسلَّم القدس العريقة للذئاب..
ويسكر المتآمرون..
************
شهداؤنا في كل شبر يصرخونْ.. بيروت تسبح في الدماء وفوقها
الطاغوت يهدر في جنونْ.. بيروت تسألكم أليس لعرضها
حق عليكم؟ أين فر الرافضونْ؟ وأين غاب البائعونْ؟
وأين راح.. الهاربونْ؟ الصامتون.. الغافلون.. الكاذبونْ..
صمتوا جميعًا.. والرصاص الآن يخترق العيونْ..
وإذا سألت سمعتَهم يتصايحونْ.. هذا الزمان زمانهم..
في كل شيء في الورى يتحكمونْ..
**********
لا تسرعوا في موكب البيع الرخيص فإنكم في كل شيء خاسرونْ..
لن يترك الطوفان شيئًا كلكمْ في اليم يومًا غارقون..
تجرون خلف الموتِ والنخَّاس يجري خلفكم..
وغدًا بأسواق النخاسة تُعرضونْ.. لن يرحم التاريخ يومًا..
من يفرِّط أو يخونْ.. كهاننا يترنحونْ..
فوق الكراسي هائمونْ.. في نشوة السلطان والطغيانِ..
راحوا يسكرونْ.. وشعوبنا ارتاحت ونامتْ..
في غيابات السجونْ.. نام الجميع وكلهم يتثاءبونْ..
فمتى يفيق النائمونْ؟ متى يفيق النائمون؟.
************